ورطة أجنبى يريد أن يشهر إسلامه
كتب : اسامة سلامة

Rosaelusef
دخل رجل أجنبى إلى مقر الأزهر الشريف وطلب لقاء أحد الشيوخ الأجلاء، وعندما قابله فى مكتبه قال: جئت أشهر إسلامى، لقد درست هذا الدين لسنوات طويلة وأعجبت بما فيه من رحمة وتسامح .

ومحبة وإعلاء لقيمة التفكير والحرية وإعمال العقل. رحـــب الشيـــخ مــهللاً ومكــبراً ومؤكــداً على كل ما قاله الأجـــنبى وبادره: عليــك أن تنــطق بالشهادتين لتصبح مسلماً. سأله الأجنبى: هل هذا هو كل المطلوب منى بجانب العبادات التى أعرفها جيدا؟ رد الشيخ: هناك أشياء قليلة وبسيطة لكى يكتمل إيمانك وتكون من الصالحين المقبولين عند الله وحتى تصبح مسلماً حقاً ينتفع بك دينك وتنال الدنيا والآخرة. وقبل أن ينطق الأجنبى سأله الشيخ: ؟ هل أنت متزوج؟ ــ نعم وزوجتى تريد أن تصبح مسلمة أيضاً. ــ هذا عظيم، إذن لابد لزوجتك أن تتحجب والأكمل أن تنتقب ولا يظهر منها سوى العينين وحبذا لو ارتدت نظارة سوداء والأفضل ألا تنطق لأن صوتها عورة. ــ أعرف الحجاب فقد ثارت حوله ضجة فى أوروبا خاصة فى فرنسا ولهذا قرأت عنه كثيراً وعلمت أنه ليس أمراً واجباً عند بعض الفقهاء ولكنه ملزم عند البعض الآخر كما عرفت أن هناك فتوى بجواز عدم ارتدائه للمسلمة فى أوروبا كما قرأت أن النقاب غير منصوص عليه فى القرآن.. ولكن كيف يمكن لزوجتى ألا تتحدث مع أحد وهى تعمل، ولماذا صوتها عورة؟ ــ لأنه يمكن أن يثير الغرائز لدى الرجال كما يجب عليها ألا تتعطر. ؟ هل تظل برائحة العرق المؤذية؟ ما أعرفه أن الإسلام يحث على النظافة وفى البلاد الحارة يصبح للعرق رائحة كريهة تؤذى الآخرين، ثم هل الأصوات تثير الغرائز، أليست هناك طبيبات ومدرسات ومعلمات فى بلادكم وكيف تؤدى المرأة إذن عملها، لقد قرأت أن السيدة عائشة زوجة الرسول صلى الله عليه وسلم كانت تفتى وقال عنها صلى الله عليه وسلم: «خذوا نصف دينكم من هذه الحميراء»، كما قرأت أن الرجال كانوا يأخذون عنها العلم، وكانت أيضاً بعض النساء يخرجن مع الجيوش عند الحرب فكيف كن يؤدين المهام المطلوبة منهن؟ ــ هذا أمر خاص بزوجات الرسول صلى الله عليه وسلم ولا ينطبق على الجميع ولهذا الأفضل ألا تعمل زوجتك وأن تقر فى بيتها تربى أولادها. ؟ أنا لا أستطيع أن أمنع زوجتى عن العمل، فنحن نحتاج إلى مرتبها بجانب دخلى ولكن كيف كان الرسول يسمح لزوجاته بشىء ولا يسمح لباقى المسلمات به؟ ــ كيف تقول هذا على الرسول «ص» إن جهلك فقط وحداثة عهدك بالاسلام هما عذرك وإلا كان لى معك موقف آخر، عموماً لقد أوجد الإسلام حلاً لكل مشكلة وعلى زوجتك أن ترضع زملاءها الرجال فى العمل خمس رضعات مشبعات. الأجنبى وقد بدت على وجه الدهشة: ؟ لماذا يجب على زوجتى أن تفعل هذا الأمر الغريب؟ ــ حتى تحرم عليهم ويصبحوا مثل أولادها. ــ وكيف يصبح من هو أكبر منها سناً ابناً لها؟ ؟ إن الإسلام يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب. - لقد قرأت فى بعض كتب الفقه التى أعطاها لى أصدقائى المسلمون أن هذا الأمر ينطبق على الأطفال الرضع فقط لأن اللبن فى هذه الحالة يشارك فى تكوين الجسم.. وهذا الأمر لا ينطبق على الكبير بل هو من المستحيل. ؟ يا بنى افهم أن هؤلاء الرجال غرباء عن زوجتك ولابد من صلة تحرمها عليهم وتستطيع بعدها أن تظهر أمامهم بحريتها. ــ تقصد أن على زوجتى أن تتحجب وتغطى شعرها وتكشف صدرها.. ألا يخالف ذلك غض البصر وحشمة المرأة المطلوبة فى الدين؟ ؟ يا بنى زوجتك إذا أرضعتهم لن يصبحوا أجانب بالنسبة لها. ــ وعلى هذا كلما انتقلت زوجتى من عمل إلى آخر أصبح ملزماً لها أن ترضع زملاءها الرجال مهما كان عددهم. بعد فترة صمت هرش الأجنبى رأسه ثم صاح: أعتقد أننى وجدت حلاً، تعطى كلاً منهم كوب حليب ليشربوه وبذلك تصبح أمهم جميعاً؟ ــ لا هذا تصرف خاطئ فالدين يأمر أن يمص الرجل ثدى المرأة مباشرة. الأجنبى وقد زادت دهشته: ــ كيف يكون ذلك أمر الدين؟!! أليس الإسلام يحض على الفضيلة ألا تتخيل ماذا يمكن أن يحدث بين رجل وامرأة فى هذا الوضع وكيف يمكن أن يتطور الأمر بينهما؟ ؟ من الممكن أن يتم ذلك فى حضورك وبالتالى لن يتطور الأمر. - ومن الرجل الذى يقبل هذا الأمر على زوجته، لقد عرفت أن الله يلعن الديوث الذى لا يغير على عرضه؟ الشيخ وقد ظهرت على وجهه علامات نفاد الصبر: «يا بنى لا تجادل». الأجنبى وعلى وجهه علامات الحيرة: - لكن زوجتى الآن لا ترضع فأولادنا أكبر من سن الرضاعة فكيف تأتى باللبن الذى يرضعه الرجال؟ ؟ هذه مشكلتها وعليها أن تحلها، نسيت أن أقول لك يجب على زوجتك أن تجرى عملية الختان. - ولماذا تقطع جزءاً من أعضائها، لقد قرأت أن هذا الأمر له آثار سلبية عديدة على نفسيتها وعلى علاقة المرأة الحميمة مع زوجها أثناء المعاشرة الزوجية؟ ؟ هذا إثم، والختان مكرمة للمرأة فهل تعرف أنت الفوائد أكثر من الدين؟! ــ لقد عرفت أنه أثيرت ضجة حول هذه القضية والمفتى فى مصر قال بعدم جواز ختان الإناث؟ ؟ هذا رأى المفتى الشخصى وهو يخالف صحيح الدين. - لكن هناك دولاً إسلامية كثيرة لا تمارس فيها هذه العملية فهل هذه الدول مخالفة لتعاليم الإسلام؟ الشيخ فى حدة يحاول أن يسيطر عليها: ؟ نعم وسيعاقبهم الله على ذلك، وبمناسبة كلامك عن العلاقة مع زوجتك يجب عليكما ألا تتجردان من ملابسكما عند المعاشرة وإذا فعلتما ذلك فتحرم عليك ولا تصير زوجتك. الأجنبى وقد ظهرت عليه علامات الدهشة مرة أخرى: - وهل حدد الإسلام طريقة للعلاقة بين الزوجين. لقد قرأت فى القرآن: «نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم» وفهمت أن الإسلام ترك للزوجين الحرية فى طريقة الممارسة بما يريحهما. ؟ يا بنى لا تكن جاهلاً، لهذا الأمر أضرار كثيرة لا أعرفها أنا ولا تعرفها أنت، وعليك الامتثال فقط ولا تجادل ولا تناقش. - لكن الإسلام كما عرفت وقرأت يشجع على الحوار والتفكير وإعمال العقل؟ الشيخ وقد ظهرت عليه بوادر الغضب: ؟ هذا بين العلماء فقط وليس للمواطن العادى أو أمثالك.. وبالمناسبة ماذا تعمل؟ الأجنبى وقد بدت على ملامحه آثار الحيرة: ــ باحث فى الأديان. ؟ وهل يدر عليك هذا العمل دخلاً كافياً؟ ــ لا.. ولكن لدى بعض المدخرات فى أحد البنوك يساعدنى العائد منها على تدبير أمور الحياة. ؟ هذا حرام لأنه ربا ويجب عليك سحب أموالك من البنك فوراً واستثمارها بشكل أفضل. - وكيف أعيش وأنا لا أعرف التجارة ولهذا فضلت وضع أموالى فى البنك؟ ؟ تصرف، فهذا حرام. ــ ولكننى عرفت من أصدقائى المسلمين أن شيخ الأزهر قال أن فوائد البنوك حلال وأنها ليست ربا؟ ؟ هذا رأيه الشخصى ولا يجوز الاعتداد به. ــ لكنه شيخ الأزهر. ؟ هذا فقط إذا وافق رأيه رأينا وعموماً إذا كان لابد من وضع أموالك فى البنوك فضعها فى البنوك الإسلامية أو الفروع التى تعمل وفقاً للشريعة أو شركات توظيف الأموال وهى تعطى ربحاً وفيراً. ــ لكن ما أعرفه أن هذه الشركات سرقت أموال الفقراء وضحكت عليهم.. كما أننى عرفت أن كل البنوك بما فيها ما تسمى بالإسلامية تتعامل بنفس الطرق والأساليب التى تتعامل بها كل البنوك فى العالم وكل ما فى الأمر هو تغيير المسمى فقط. الشيخ وعلى وجهه ملامح السخرية: ؟ وهل تعرف أنت الأمور الشرعية فى الاقتصاد؟ ــ ما أعرفه أن الإسلام لم يحدد أسلوباً اقتصادياً وأن شيخ الأزهر قال أن تعاملات البنوك تختلف عن الربا تماماً. الشيخ وقد نفد صبره: ؟ قلت لك أنه رأيه الشخصى، ثم بشىء من الرقة: ما لك تمسك برأسك هل تشعر بشىء؟ ــ نعم أشعر بصداع شديد ألا يوجد دواء لديكم؟ ؟ يا بنى الإسلام لم يترك شيئاً دون حل ولدينا أعشاب يمكن أن تخفف ألمك وتشفيك من أى مرض مهما كان صعباً. ــ دون دواء أو طبيب، لقد تداوى الرسول «ص» وأمر أصحابه به. الشيخ فى حدة: ؟ خسئت لقد كان الصحابة يتداوون من أمراضهم بشرب بول النبى. ــ هــذا أمر غـريــب لقد كان النبى أطهر البشر ويحرص على النظافة بل إن الإسلام أمر المسلمين بالتطهر من البول واعتباره نجاسة تبطل الوضوء. ؟ هذا بالنسبة لأى شخص عادى وليس للنبى. ــ لكن الرسول أسوة حسنة للمسلمين وإذا فعل ذلك فإن هذه دعوة لكى يتمثل الباقى به وقد يأتى من يقول أن الصحابة شربوا بول الرسول فيجب عليكم شرب بول شيوخكم. ؟ ولماذا لا يحدث، فللشيوخ كرامات كثيرة والتبرك بهم يحل كثيراً من المشاكل. ــ ما أعرفه أن العلم يقول أن البول يحتوى على مواد ضارة والرسول كان يدعو إلى العقل والنظافة، كما أنه فى كل ما قرأت لم أجد ما يثبت أن الرسول جعل الصحابة يشربون بوله. الغضب يزداد على وجه الشيخ الذى يصيح مرة أخرى: ؟ تجادل وتناقش وتقول العلم والعقل.. يا بنى الدين به كثير مما لا يصل إليه العلم والعقل، فالشيوخ لهم كرامات فهذا يطير وهذا يغوص فى أعماق البحر وذلك يشفى الأمراض. الأجنبى فى دهشة: ــ كيف ذلك؟ ؟ لو ذهبت إلى مقامات الأولياء وهى منتشرة حولنا وتمسحت فى جدرانها لشفيت من أمراضك وحلت مشاكلك. ــ لكن الإسلام يدعو إلى العلم والدراسة والعمل الجاد، ألم يقل الرسول: «إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه» ثم ماذا يفعل التمسح بالأضرحة والمبانى هذا شرك والعلم لم يقل هذا، ولم يثبت أنها وسيلة للشفاء من الأمراض. الشيخ وهو يحاول السيطرة على انفعالاته: ؟ مرة أخرى تقول لى العلم، إن هناك أشياء فى الدين لم يستطع العلم كشف حكمتها إلا بعد قرون طويلة؟ ــ مثل ماذا؟ «الشيخ وقد بدت على وجهه ملامح العالم والناصح الأمين»: ؟ مثل حديث الذبابة فلو سقطت ذبابة فى إناء فلا يجب سكبه ولكن اغمس الذبابة كاملة ثم تناول الشراب أو الطعام لأن العلم أثبت أنها تحمل فى أحد جناحيها الداء وفى الجناح الآخر الدواء. الدهشة تزداد فوق وجه الأجنبى: ــ كيف ذلك؟ الرسول دعا إلى العلم والنظافة والثابت أن الذباب ناقل للأمراض وليس حاملاً للدواء، هذا أمر خطير من المؤكد أن هذا الحديث ضعيف. الغضب يتمكن من الشيخ ولكنه يمسك نفسه: ؟ من قال لك هذا فهو جاهل مثلك، عليك أن تأخذ الدين كما هو ولا تقول لى العلم.. والآن بعد أن شرحت لك هذه الأمور البسيطة أصبحت مسلماً. ــ لكنى أريد الآن أن أفكر فى كل ما قلته لى وهل هذا فعلاً من الإسلام أم أن هذه الأشياء دخيلة عليه ولا تمت له بصلة، الإسلام الذى درسته وأحببته غير ما تقوله لى وما آمنت به أن الإسلام دين العقل والعلم والسماحة والمحبة وأنت جعلت الإسلام فى نظرى عكس ذلك. الشيخ: يسأل وقد بدت على وجهه أمارات الدهشة: ؟ هل تريد أن ترتد عن الإسلام؟ ــ أريد أن أفكر مرة أخرى. ؟ لا تستطيع، لقد نطقت الشهادتين وإذا تركت الإسلام تصبح مرتداً ويطبق عليك الحد ويجب قتلك. الأجنبى فى دهشة وتعجب: ــ قتلى! لماذا إننى حتى الآن لم أقل أننى لا أريد الإسلام، ولكن حتى لو حدث ذلك أليس الله يقول فى القرآن «فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر».. وقال أيضاً: «لكم دينكم ولى دين». الشيخ فى نبرة تهديد: ؟ هذا قبل أن تعلن إسلامك ولكن إذا أسلمت وعدت إلى دينك القديم فهذه ردة وتلاعب بالأديان. ــ هل معنى هذا أن أظل مسلماً بالاسم فقط حتى لو كنت مؤمناً بعقيدة أخرى وأمارس طقوسها؟ ؟ نعم فالمهم أن تظل فى البطاقة مسلماً. الدهشة تزداد على وجه الأجنبي: ــ وماذا يستفيد الإسلام من شخص لا يؤمن به ومع ذلك يظل فى البطاقة مسلماً؟ الشيخ فى صوت يحمل الحكمة: ؟ حتى لا يتلاعب أحد به، فكيف يدخل الإسلام ثم يخرج منه. ــ ولكن حتى لو كنت متلاعباً فهذا أخطر على المسلمين أن يظل شخص يحمل اسماً مسلماً وهو يؤمن بعقيدة أخرى ومن الممكن أن يستغل ذلك فى التلاعب بالمسلمين.. أليس من الأفضل أن تكون معروفة للجميع عقيدته الحقيقية. الشيخ فى حدة: ؟ لكنه ارتد ويجب أن يطبق عليه الحد تطبيقاً للحديث «من بدل دينه فاقتلوه». الأحنبى بصوت مرتعش: ــ هذا حديث ضعيف، هكذا قرأت فى عدة دراسات وكلها تؤكد أن الإسلام لا يوجد به حد للردة، وقرأت أيضاً لأحد الفقهاء شرحاً للآية التى تقول: «الذين آمنوا ثم كفروا ثم آمنوا» وأنها تعنى أن هناك أشخاصاً تحولوا من الإيمان إلى الكفر ثم عادوا مؤمنين ولو طبق عليهم الحد لما عادوا للإيمان مرة ثانية. الشيخ وقد زادت حدته: ؟ إذا تركت الإسلام يجب أن نبعدك عن زوجتك المسلمة الطاهرة. ــ لكنى لم أفعل شيئاً سوى أننى أبديت رأياً مخالفاً لك ولم أخالف الإسلام فى شىء. الشيخ وقد هب واقفا: ؟ عليك أن تقبل الأوامر وأن تطيعها حتى ولو لم تفهم أبعادها وعلاتها. الأجنبى وقد ظهرت على وجهه ملامح الخوف واليأس: ــ ولكنى أريد أن أفهم؟ الشيخ وقد نفد صبره: ؟ إذن أنت مرتد ولكن قبل الحكم عليك يجب أن أشرح لك أيضاً بعض الأمور البسيطة الأخرى فى الإسلام. وفى لحظة وقف الأجنبى وأخذ يجرى بأقصى سرعة ووراءه الشيخ يصيح انتظر أيها الكافر فما سأقوله لك سيقنعك أكثر بالإسلام.(!) ؟؟؟ من المتوقع وقوع هذه الحادثة خاصة بعد شلالات الفتاوى المتطرفة والمتخلفة التى تنهمر علينا من كل وسائل الإعلام.. ومن المؤكد أن الإسلام ينظر إلى هذا المشهد فى حسرة.. وهو يقول: اللهم احمنى من بعض المشايخ وممن يدعون أنهم أبنائى وأصدقائى، أما أعدائى فأنا كفيل بهم


2014 united copts .org
Copyright © 2020 United Copts. All Rights Reserved.
Joomla! is Free Software released under the GNU General Public License.