نفتح الشباك ؟؟ ولا نقفله ؟؟ حيرتونا يا حكومة

جاك عطاللة
This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.
نفتح الشباك ??ولا نقفله ?? حيرتونا يا حكومة ??
مثل شعبى مصرى مشهور عن التخبط الحكومى ودكتاتورية السلطة

تصدعنا الحكومة المصرية بعد كل تظاهرة واعتصام فى الكاتدرائية المرقسية فى العباسية ان الاقباط منعزلين ويجب ان يشاركوا بفاعلية ويستخرجوا بطاقات انتخاب ويتقدموا للترشيح لمجلس الشعب والشورى و يكرر كتابها هذه النغمة المملة ولا يبحثوا ابدا فى السبب الحقيقى لتهميش الاقباط لانهم يعرفون من البداية ان الحكومة هى من خطط ومول لارهاب وعزل الاقباط مستخدمين فى ذلك اخبث الوسائل واخسها لتمرير اسلمتهم الاجبارية او افقارهم او تهجيرهم 

يقوم كتاب الحكومة مثل فهمى هويدى وعمارة والبشرى والعوا وجمال ومحمود سلطان و مصطفى العبد بكرى وانضم لهم اخيرا وزرائها  مثل احمد ابو الغيط والحاجة عائشة نخاسة
بالهجوم الشديد علينا اولا لأننا اسعد اقلية فى العالم حسبما يدعون كذبا وتلفيقا وان بناتنا المغتصبات القاصرات ذهبوا للمسلمين برجليهم وهذا غير صحيح لانهن قاصرات ولا يملكن الارادة الحرة لأختيار شريك حسب قوانين مصر نفسها التى تطبقها على مسلميها علاوة على ان معظمهن يختطف ويخدر ومن ثم يذكروننا بثلاثة مليونيرات اقباط شرفاء هم شواذ القاعدة التى تخطط لأفقار الاربعة عشر مليون قبطى 

كما انهم يهاجموننا بعنف لأننا التجأنا للكنيسة نعتصم فيها مع العلم انه ان اعتصمنا بالشارع ستخرج لنا الحكومة كلابها من رعاع الاخوان المسلمين والسلفية والجهادية كما فعلت باحداث الاسكندرية و الاقصر واسيوط والمنيا وبمها لياكلونا اكلا لأنهم كلاب مدربة على القتل وشرب الدماء بحماية وتسليح امن الدولة الوهابى

وما احداث عين شمس والزاوية الحمرا و المرج و اسيوط والمنيا والاسكندرية وعشرات غيرها ببعيدة عن الاذهان نفس الكلاب ونفس التغطية و نفس جلسات الصلح الهازلة المبكية لمنع تطبيق القوانين المصرية بينما تطبق بعسف على ضحايا الحكومة مثل هالة سرحان و نوال السعداوى و ايمن نور

عندما تريد فتح الشباك
:
وهو من الاصل والطبيعى يجب ان يترك مفتوحا و الشباك هنا هو الانفتاح على المختلف الاخر و طلب حقوقك كمواطن مصرى قبطى تهيج الحكومة ولا تريدك ان تراقبها من شباكك ولا ان تسألها عن تعداد الاقباط الحقيقى ولماذا تنكر انهم اربعة عشرمليونا لهم حقوق مسروقة ومنهوبة وواقعين تحت مؤامرة ابادة او اسلمة اجبارية او العمل كماسحى احذية كما قالها المجحوم السادات بمؤتمر اسلامى رسمى كان هو سكرتيره العام --

عندها تغلق الشباك قهرا ومجبرا كتخطيط الحكومة وتنعزل داخل قوقعتك الكنيسة للوقاية وتقليل الخسائر الفادحة نظرا لزيادة الاضطهاد و القتل و التشريد من العمل وللحفاظ على بناتك القصر الذين يرشون عليهم حمض الكبريتيك المركز من سرنجات يحملها كلاب الاخوان بايديهم لتشويه اجسام القبطيات بالشوارع والمواصلات العامة لأنهن المعروفات بانهم غير متحجبات ولا منقبات تزعل الحكومة

عندما تغلق الشباك وتسد اذنك عن سماع خطب الجمعة النارية والتحريض العلنى بميكروفونات وضعت على بلكونات الاقباط تحريض على القتل والسب والزامهم اضيق الطريق واسلمتهم بالاجبار --ينبرى الكتاب لك مرة اخرى بطلب الاندماج بالمجتمع و عدم التقوقع داخل نفسك ولا داخل الكنيسة ويمثل الرئيس دور الاطرش جيدا جدا عندما يرسل له البابا مذكرة بأضطهاد الاقباط العام والشامل و يطلب منه التدخل والقيام بواجبه كرئيس لكل المصريين لحماية الاقباط تزعل الحكومة 

ورغم اننا كنا نعرف من البداية ان الرئيس لن يرد وسيعمل ودن من طين وودن من عجين رغم ان المذكرة تأخرت اكثر من عشرين عاما بذل فيها ايوب المصرى قداسة البابا كل جهد لمنع المسيحيين من التظاهر و كان يامل لأخر لحطة فى ان يحقق مبارك وعوده الكاذبة فى فك حصار اجهزته الامنية وكلابه البوليسية والاخوانية والاعلامية عن الاقباط وادرك متاخرا كثيرا ان الحداية لن ترمى له كتكوت العدالة الا ان مجرد تقديم المذكرة اخرس تبجح الحكومة ان الاقباط اسعد اقلية ولا يعانون ابادة ولا اضطهاد

عموما الاقباط قرروا الاخذ بطلب الحكومة المتكرر لفتح الشباك وقرروا ان يخرجوا فى مسيرة صامتة لمجلس الشعب المصرى حضر لها المحامى الناشط ممدوح نخلة و مجموعة من جمعيات مراقبة حقوق الانسان بمصر وهى جمعيات بها مسلمين ومسيحيين وتدافع عن الجميع المظلومين بدون النظر لدياناتهم كان موعد المسيرة يوم الاربعاء 28-6 الثانية عشر ظهرا امام مجلس الشعب زستكون مسيرة حضارية صامته يحمل فيها المشاركون مطالبهم على لافتات وكلها مظالب مشروعة تختص بالمواطنة الكاملة حسب الدستور ومحاكمة الخاطفين وحارقى الكنائس وقتلة الاقباط ومراعاة نسبة الاقباط الحقيقية فى اجهزة الدولة مثل المخابرات والشرطة وامن الدولة ومجلسى الشعب والشورى

وللأسف رفض الامن قيام المظاهرة السلمية التى وعد وضمن مقيميها انها ستظل سلمية لنهايتها وبالتالى قفلت الحكومة الشباك التى طلبت منا بالحاح ان نفتحه وعادت ريمة لعادتها القديمة واحترنا نبوسك منين يا بخرا

ياسيادة صاحب الشباك

انت لا تريدنا ان نفتح الشباك ولا تريدنا ان نغلقه ويبدو انك تريدنا ان نمشى على الحيط او نستخبى ورا حيط ولكننا لن نفعل هذا ياحكومة

سوف نقوم بالمظاهرة ونتحدى الحكومة بعد ان يتم الترتيب لها بصورة جيدة وسوف نعتصم داخل الكنيسة وخارجها ايضا ونحضر كل وسائل الاعلام العالمية لتصور المشسيرة السلمية الصامته

مطالبنا تتلخص فى المواطنة الحقيقية الكاملة حسب البند الاول من دستور مصر
تحت بند المواطنة الكاملة تندرج كل حقوق الاقباط السياسية والاجتماعية والدينية

ونحن نصر على هذه المطالب البسيطة والعادلة والطبيعية التى ولدنا بها والشباك انفتح خلاص ولا مفر ولن يغلق يا حكومة وموش ها ينفع سياسة ودن من طين وودن من عجين التى تتبعوها حاليا

2014 united copts .org
Copyright © 2020 United Copts. All Rights Reserved.
Joomla! is Free Software released under the GNU General Public License.