غلق مدرسة لتحفيظ القرآن بكندا بعد التحاق أربعة من طالباتها بداعش
 

الأهرام الكندي: أغلقت اليوم مدرسة الهدي الإسلامية لتحفيظ القرآن أبوابها، بعد أن نشرت بعض الصحف الكندية أن اربعة طالبات بالمدرسة سافروا للانضمام للتنظيم الإرهابي داعش.
وقال موقع سي بي سي نيوز الكندية أنهم تلقوا رسالة علي البريد الإلكتروني من مدرسة الهدي تخبرهم أن المدرسة قد أغلقت خوفا علي طلابها من أي خطر مفاجئ قد يلحق بهم وخصوصا بعد أن نشر الموقع خبر انضمام اربعة من الفتيات الذين يقومون بتلقي الدروس الدينية في المدرسة إلي داعش.
علي جانب أخر ارسلت المدرسة رسائل عبر البريد الإلكتروني لأولياء أمور 160 طالبة بأن المدرسة مغلقة وعليهم متابعة بريدهم الإلكتروني لحين تلقي أخبار جديدة بعودة المدرسة للدراسة.
مدير المدرسة عمران حق قال أن السلطات الكندية لم توجه أي اتهام لإدارة المدرسة حول موضوع سفر أربعة طالبات لسوريا، وقال أن تصرفات الطالبات هي تصرفات فردية والمدرسة هي فرع من سلسلة للمدارس الدولية في باكستان وغيرها.
المدرسة أسستها سيدة باكستانية تسمي فرحات هاشمي، وأضاف عمرأنهم تلقوا دعما من البوليس المحلي منذ أن تم الإعلان عن سفر الطالبات الأربعة وانهن طالبات بالمدرسة. وعبر حق عن استعداد إدارة المدرسة للتعاون مع الأجهزة الكندية المختصة لتوفير كل المعلومات التي قد تحتاجها هذه الاجهزة في بحثها حول هذا الموضوع
وزير التعليم بمقاطعة أونتاريو رفض التعليق حول الجدل القائم حول المدرسة وقال أن المدرسة هي مدرسة خاصة ولا تمول باي مبالغ مالية من الحكومة. بينما بالبحث عن المدرسة وجدنا علي موقعهم ما يفيد بانهم خاضعين للإشراف الحكومي حيث كتب وتابعين للإدارة التعليمية بمنطقة بيل.
Adult Education Centre South Mississauga Peel District School Board
كما وجدنا علي موقعهم أن المدرسة مؤسسة ومشهرة تحت جمعية خيرية تسمي الهيئة الإسلامية الكندية!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!.
جهاز المخابرات الكندية أعلن أنه قام بزيارة المدرسة للسؤال عن طالبتين كانتا يدرسان بالمدرسة في وقت سابق.
هذا وكانت أجهزة الإعلام الكندية والأمريكية قد كشفت عن معلومات تفيد بأن تاشفين ماليك والتي شاركت هي وزوجها سيد فاروق في العملية الإرهابية التي أدت لمقتل 14 فردا في كاليفورنيا الأسبوع الماضي كانت تتلقي الدروس الدينية بفرع مدرسة الهدي في باكستان.


2014 united copts .org
Copyright © 2018 United Copts. All Rights Reserved.
Joomla! is Free Software released under the GNU General Public License.