newsflash

 

ثورات مصر - صانعوها وراكبوها وسارقوها!

بقلم منير بشاى

      اكتب هذا المقال فى مناسبة ذكرى ثورة 23 يوليو 1952.  ومنذ قيام تلك الثورة حتى اليوم مرت على مصر ثلاث ثورات.  دعنا نقوم بوقفات صغيرة عند كل منها.

ثورة 23 يوليو 1952

      وقد تم تقديمها لنا على انها ثورة شعبية ضد الحكم الملكى الفاسد الذى كان على رأسه الملك فاروق.  ولكنها فى حقيقة الأمر كانت انقلابا عسكريا قام به الجيش بقيادة اللواء محمد نجيب.  وكان من ضمن مجلس قيادة الثورة ضباطا حديثى السن صغيرى الرتبة من ابرزهم البكباشى جمال عبد الناصر.  بعد النجاح المبدأى بخلع الملك ظهرت الخلافات بين قائد الثورة وجيل الشباب.  كان محمد نجيب يريد اتخاذ خطوات صغيرة محسوبة فى قرارات الثورة بينما اراد عبد الناصر ان يأخذ قفزات واسعة.  وانتهى الأمر بالشباب الى عمل انقلاب آخر ضد محمد نجيب تم به عزله وتحديد اقامته واساءة معاملته الى ان وافته المنية.  اصدر مجلس الثورة بعد عزل محمد نجيب قراره بتحديد الملكية الزراعية الذى استولوا عن طريقه على معظم اراضى الاغنياء ووزعوها على فقراء الفلاحين بواقع خمسة فدادين للاسرة. 

قِدِّيسُونَ عُظَمَاءُ فِي هَذَا الجِيلِ

القمص أثناسيوس چورچ.

عندما نتحدث عن القرن الماضي؛ يكون بالنسبة لمعظمنا "حاضرًا" وليس "ماضيًا".. ويعتبر هذا القرن مزدحمًا بالآباء والقديسين والشهداء والمعترفين أيضًا... ولقد تعرفتُ شخصيًا وعشتُ وتعلمتُ ورأيتُ وأشهدُ بأن روح الله يعمل في كل جيل، ويفرز أتقياء جبابرة بأسٍ، وهم لا يحملون لافتة تقول : (انظروا إني قديس)!! لأن طريق الكمال المسيحي هو دعوة للكل وللجميع من غير استثناء.

بعضهم معروف وبعضهم مجهول، منهم من تكرَّم ومنهم من أُهِين؛ لكن الكنيسة بحكمتها لا تمنح الاعتراف الرسمي والتقنيين بالقداسة؛ إلا بعد فترة كبيرة قد تصل لخمسين سنة؛ حتى لا تتسرع في هذا الأمر بصورة عامة.

هناك جمهرة شخصيات جبارة من كافة المستويات والأنماط في تقواها وأنواع خدمتها ودعوتها، قد آمنتْ وتكلمتْ وعبدتْ وخدمتْ وشهدتْ وأكملتْ دعوة القداسة والكمال المسيحي؛ وكانوا لنا قدوة ومثالاً عمليًا وإنجيلاً معاشًا.

فقد أفرزت الكنيسة للعالم عظماء كثيرين في قداسة الحق والمعرفة والغيرة؛ لأن إلهنا الحي يعمل بروحه القدوس الرب المحيي، ولا يزال يعمل في القديسين الجدد، مثل باقات الزهور والأثمار الشهية والغروس المغروسة على مجرَى المياه مخلصنا، مبرهنين على أن الله حاضر في وسطنا بمجده ومجد أبيه والروح القدس، وهو في متناول الجميع هنا والآن.

إجمالى نتائج أعمال قتال القوات المسلحة ضد البؤر والعناصر الإرهابية / التكفيرية عن يوم السبت الموافق 18 / 7 / 2015 ...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قام رجال القوات المسلحة المدعومين بغطاء جوى بإستهداف عدة بؤر ومقار لتجمع العناصر الإرهابية / التكفيرية بمناطق ( المهدية - التومة - الزوارعة - جبل العليقة - جنوب المساعيد - جنوب اللفتات - الوادى الأخضر - الجورة - الترابين - المركز الحضرى - البراهمة - جرادة - المقاطعة - قرية أم شيحان ) وذلك يوم السبت الموافق 18 / 7 / 2015 مما أسفر عن الآتى :
1 - مقتل عدد (59) فرد إرهابى / تكفيرى .
2 - تدمير عدد (2) مخزن للمواد المتفجرة .
3 - تدمير ( 2 " عربة كروز - تايلاندى " ومقتل العناصر الإرهابية التى كانت بداخلهما - عربة تايلاندى - عربة نصف نقل مفخخة - عدد "4" دراجة بخارية ) .
4 - تفجير عدد (2) عبوة ناسفة بنيران الرشاشات كانت معدة ومجهزة لإستهداف قواتنا على طريق التحرك .
5 - إلقاء القبض على عدد (4) إرهابيين من بينهم الإرهابى / أحمد جمال سالم
( أحد صانعى العبوات الناسفة والمتفجرات ) .
6 - إرتفاع عدد شهداء أبطال القوات المسلحة البواسل إلى (7) شهداء فى نهاية يوم القتال .
7 - جارى حصر الخسائر الإضافية فى العناصر الإرهابية / التكفيرية نتيجة القصف الجوى وسيتم إعلانه عقب تمام الحصر .
هذا ويواصل رجال القوات المسلحة البواسل أعمال المداهمة والتمشيط والمطاردة لجميع البؤر والتجمعات للعناصر الإرهابية / التكفيرية حتى تمام القضاء عليها وتطهير مناطق العريش / رفح / الشيخ زويد مما تبقى من هذه العناصر الخسيسة .

لَقَّانُ عِيدِ الرُّسُلِ وقُدَّاسَاتُ اللَقَّانِ الثَّلاَثُ

(الليتورچياتُ الثلاثُ)

القمص أثناسيوس چورچ.

تصلي الكنيسة قداسات اللقان في مسيرة خَطّية طُولية عبر السنة الطقسية الليتورچية؛ وقد حددت ثلاث مناسبات لتصلي هذه الليتورچيات (اللقانات):- في (عيد الغطاس) تذكارًا لمعمودية السيد المسيح في نهر الأردن؛ وفي (الخميس السيدي) تذكارًا لغسل الأرجل؛ وفي (عيد الآباء الرسل) تذكارًا لبداية العمل الكرازي؛ على اعتبار أن كل خدمة في الكنيسة تنبني وتبدأ بالمعمودية؛ ثم تنمو وتنضج بغسل الأرجل.

وفي هذه التذكارات الثلاثة يوضع الماء العذب في (فسقية اللقان المقدسة) والتي عادة تكون عبارة عن حوض رخامي أو حجري؛ حيث نعيش خبرة حاضرة لأحداث الخلاص كأيام صنعها الرب نعايشها في ملء الحاضر الليتورچي لأعمال التدبير الإلهي.

الشيطان مظلوم!

بقلم منير بشاى

        أذكر انه عندما كان ابننا طفلا اننا كنا نعلمه مبادىء الدين.  كنا نقول له ان الشيطان سيحاول دائما ان يوقعه فى الخطيئة ولكن يسوع معه ليساعده على الانتصار.  ولكن كان نتيجة ذلك انه كلما عمل خطأ كان يبرره بقوله "الشيطان هو الذى جعلنى اعمله" ((The Devil made me do it.  فى البداية كنا لا نهتم بالامر ولكن بعد فترة ازعجنا انه يستخدم الشيطان كشماعة يعلق عليها كل اخطائه.  وفى ذات مرة عندما ارتكب خطأ وكرر مقولة ان الشيطان هو الذى جعله يخطىء، اننى امسكت بيده وضربتها بيدى ضربة أوجعته.  فقال لى لماذا تضربنى...الشيطان هو السبب؟  فرددت عليه انا اضرب اليد التى فعلت الخطأ، فلولا هذه اليد ما استطاع الشيطان ان يعمل شيئا.

هِبَةُ الحَيَاةِ المُقَدَّسَةِ

(رِسَالَةُ تَشْجِيعٍ)

القمص أثناسيوس چورچ.

الحياة هبة مقدسة منحها الله للبشر الذين عليهم أن يتلقفوها ويكرموها ويقدمونها مجددًا إليه تعبيرًا عن فرادتهم كخليقة حية. أعطانا الله العقل لنكون شركاء اللوغوس (عاقلين) نحيا حياة إلهية. فمِن الله خالقنا وفادينا أخذنا أصلنا، أصل حياتنا، نحن جبلته وصنيعة يديه وهو العامل فينا أن نريد وأن نعمل من أجل المسرة، نعترف بنعمته وجُوده وإحسانه ونتجاوب مع عمله الإلهي معنا، نقرّ بنعمة الشفاء الخلاصي التي نلناها، نامين في الفضيلة والجهاد حتى لا نكون قد أخذنا النعمة عبثًا، بل نكون من الذين تاجروا بالوزنات واستثمروا النعمة التي أخذوها.

استجابتنا ونموّنا ينبُعان أساسًا من المبادرة الإلهية، لأن الله خلقنا وميّزنا بالحرية والعقل والإنجاز. إنه أحبنا أولاً، أحبنا فضلاً، أحبنا ونحن خطاة، إنه يظل معنا لا يتركنا ولا يهملنا ولا يتخلىَ عنا ولا يُقصينا بعيدًا، وعدم أمانتنا لا يُبطل أمانته. إنه أبو الرأفة والمراحم، إنه فينا رجاء المجد، إنه يحل في قلوبنا بالإيمان، ومَن يُقبل إليه لا يُخرجه خارجًا، إنه لا يشاء موت الخاطئ مثلما يرجع ويحيا.

عَمَلُ السَامِرِي الصَّالِحِ

القمص أثناسيوس چورچ.

السامري الصالح الحقيقي هو شخص السيد المسيح الذي عمل وعلَّم خدمة السامري، وحل قضية العِرق والعداوة بين الأجناس والعقائد والألوان، والتي تطورت لتوجع رأس الدنيا بأسْرها، في قتل وتخريب وهدم وحرق للممتلكات والمدن والبشر، لا لشيء إلا لكراهية الآخر... فمحبة القريب ملتصقة بمحبة الله، وهما واجب المسيحي الأول أمام الله والعالم. والمسيحي المهذب بالنعمة ينزع العداوة من قاموسه ويضع المحبة موضعها؛ لأن الله محبة وهو يريد رحمة لا ذبيحة.

المسيح الكلمة له المجد ينقلنا من الكلمة (كتعليم) إلى الكلمة (كفعل) نحو محبة القريب والتعامل بالرحمة والخير تجاه كل أحد. حتى مع المكروه والمحتقَر والمحروم والمختلف والمهمَّش والذي ليس له أحد يذكره. أوصى المسيح بمساعدة كل من يحتاج إلى مساعدة... أوصى بالرحمة لكل محتاج مهما كانت هويته. كذلك حذر المسيح كل مسيحي حتى لا يلوذ ساعيًا لأمان نفسه فقط، سواء كان صاعدًا أو نازلاً أو مجتازًا (لو ١٠ : ٣١)، بل أوصى كل مؤمن أن يغتنم كل فرصة ليصنع فيها الخير والرحمة نحو كل إنسان، فقريبنا هو كل إنسان يضعه الله في طريق حياتنا، قريبنا هو كل من نراه وكل من نتعامل معه.


 

«داعش» يفخخ «رضيع» ويفجره عن بعد بالعراق

محمد الشاعر

كشف رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى صادق الحسيني، عن قيام تنظيم "داعش" الإرهابي بتفخيخ طفل رضيع وتفجيره عن بعد في مهمة تدريب لعناصره قرب الشرقاط شمال محافظة صلاح الدين بالعراق، مشيرًا إلى أن الطفل نجل مدني أعدم قبل أسابيع بحجة الاشتراك في قتل أحد عناصر التنظيم. 

ابانوب وَعَبَد الرحمن

مدحت قلادة

" شهيد" هو لقب يتجاذبه الجميع, وصفة أصبحت تُمنح وتُمنع! لقب يستغله الجميع بحق وبدون حق يصبغونه علي أمواتهم معتقدين أن الله جل جلاله يسير علي هواهم ،لقب يخلب الأفئدة وتشتهيه كل النفوسلقب يقدس الروح ويرفع النفس .

هذا اللقب الذي اصبح يثير الشك حينما نسمعه لأنه أصبح يطلق علي قاتل أو لص وربما سفاحأو مغتصبوحينما نسمعه نسال كم قتل هذا الشهيد وكم من أرواح الأبرياء حصد .. ومن اطلق عليه شهيد؟هل جماعات ارهابية متطرفة ام سياسية متناحرة ام .؟؟ ... هذا اللقب العجيبامتلكته الجماعات الارهابية لتغري به الدهماء والغوغاء راسمين للمغيبين جنة مزعومة بها ملذات جنسية مع حور العين معتقدين أن الله يكافئهم علي قتلهم نفوس الأبرياء واغتصابهم حقوق البسطاء والمسلمين .

 

الحق الحق اقول لكم

بقلم هانى مراد

 

سمعت مؤخرا   جملة  تو قفت عندها كثيراً " ان معظم الناس لا تريد سماع الحقيقة بل تر يد سماع ما تحب سماعه.

  القادة السياسيين و بعض الإعلاميين  و ايضا كثير من رجال الدين يقدمون للناس ما يريدون سماعه.

من المسئول عن هذه الحالة؟

من وجهه نظرى انه لا يمكن القاء اللوم علي القاعدة الجماهيرية

فَنُّ الكِتَابَةِ

(خبرة شخصية)

القمص أثناسيوس چورچ.

كان لوظيفة الكاتب مكانة رفيعة في أيام حياة السيد المسيح على الأرض؛ لذا قال أن : ”كل كاتب متعلم في ملكوت السموات يشبه رجلاً ربَّ بيت يُخرج من كنزه جددًا وعتقاء“ (مت ١٣ : ٥٢)... فوظيفة الكاتب الكنسي تتعدَى الوظيفة اللاهوتية والشروحات التفسيرية والأدبية والتعليمية؛ لتصير فنية تختص بضبط النصوص ومراجعتها، وإحصاء عدد الحروف؛ حيث كلمة ”كاتب“ في الأصل العبرﻱ تعني ”سوفير“ من الفعل ”سافار“ أﻱ ”أحصَى“، ومنها جاءت كلمة ”سِفْر“ أﻱ ”كتاب“.

والكتابة في عمومها هي صياغة الكلمة مطبوعة بروح بصمة الكاتب وخبرته؛ التي تحيك قماشة؛ نسيجها إبداعًا يلمس عقل وقلب القارئ، وتصير في جملتها معبِّرة عن هوية الكاتب... تعكس صورته وخصوصيته وقدرته على التعبير، وخبرته الوجدانية والحياتية؛ المصاغة باللغة؛ التي هي المادة الخام للكتابة؛ والتي بشرارة الفكر تُصاغ إبداعيًا؛ لتتجسم في المعاني والأفكار؛ عبر التعبير الطيِّع والمتجدد ببراعة واستهلال حرفي وفني، يتراكم ليختزن ميراث كتابات ثمينة جعلتنا كأقباط أغنياء بأصالتنا التي تكونت بطريقة تراكمية وهَرَمية وقاعدية؛ منذ البدايات الأولى، وهي التي نغترف منها بالاقتباس والنقل الموضوعي؛ الذﻱ نقطف من أزهاره وأثماره، زخمًا روحيًا واختباريًا مدثرًا؛ بيقين ملء بركة الإنجيل.

العدالة الناجزة لا تعنى الانتقام!

 

بقلم منير بشاى

 

      عقب العملية الارهابية البشعة التى ادت الى استشهاد النائب العام المستشار هشام بركات هبت على مصر عاصفة عارمة من الغضب لا تريد غير الدم ولا تقبل حلا الا الانتقام.  اخذنا نسمع اصواتا تطالب بالمحاكمات العسكرية السريعة والتنفيذ الفورى للأحكام.  وهناك من نادى بأن تتحول الميادين العامة الى ساحات تعلق فيها المقاصل لشنق الإرهابيين او أن ينفذ فيهم القتل رميا بالرصاص على مرأى الجميع.

 

 

      هذه المشاعر مفهومة وليس هدف المقال الاستخفاف بها.  فقد وصل الارهاب الى مداه عندما تجرأ ومد يده الى النائب العام الذى هو رمز العدالة وممثل الشعب وحامى حقوقه القانونية.  وشخصيا انا سعيد ان ارى مشاعر الغضب تحل محل التهاون والتفريط بل وغياب العدالة فى بعض الاحيان خاصة عندما يطال الارهاب فصيلا لا يحظى بالاهتمام الكافى وهم الأقباط.

 

 

     

الإِعْلاَمُ المَسِيحِيُّ والتَّحَوُّلاَتُ الكَوْنِيَّةُ

القمص أثناسيوس چورچ.

عندما وجّه السيد الرب تلاميذه الرسل الأطهار وأرسلهم إلى العالم سلمهم رسالة الإعلام قائلاً: (اِذهبوا وتلمِذوا جميع الأمم وعلموهم أن يحفظوا كل ما أوصيتُكم به) ومن هنا حمَّلهم رسالة كرازية تحمل أعمق معاني الإعلام وأدَقّها.

لذلك رسالة الكنيسة الإعلامية هي رسالة كرازة وبشارة مُفرحة وسارّة للعالم كله، هي رسالة تعليم وحفظ وصايا إلهية؛ مضمونها الإرتقاء بالإنسان والخلاص الأبدﻱ الثمين. إنها رسالة خبرية تحمل رجاء الشعوب ونور الأمم، والمسيح إلهنا محب البشر الصالح الذﻱ كان يجول يصنع خيرًا هو المكروز به للخلاص الأبدﻱ.

كتب مجدي يوسف

منسق عام أتحاد المنظمات القبطية بأوروبا
 
 

حماس ليست منظمة إرهابية

محكمة مصرية ألغت حكما بإعتبار حركة حماس الفلسطينية منظمة إرهابية

الأن هل للحكومة المصرية أن تطلب من العالم أن يعتبر منظمة الأخوان المسلمين منظمة إرهابية ؟ بعد قرار القضاء المصري (أن حماس منظمةغير أرهابية )

علي مدي أكثر من سنتين (منظمات قبطية حقوقية وأفراد في أوروبا)عملوا بكل جهدهم وطاقتهم للوقوف بجانب مصر وضد الأخوان.و منذ تولي مرسي مرشح الأخوان الحكم في مصر, علي كل المستويات الشعبية والحكومية والأحزاب ووصولا إلي أعلي هيئة برلمانية حكومية في الأتحاد الأوروبي وهو البرلمان الأوروبي ولعددت مرات للوصول إلي قرارأن منظمة الأخوان جماعة إرهابية ومن يساعدهم أرهابيون وتجفيف مصادر تمويلهم وإضعاف حركتهم وقد نجحوا إلي حد كبير وأن كان مقدار هذا النجاح كان أقل مما يسعون إلية .

شعب أدمن الشكليات

مدحت قلادة

لعقود متتالية ونحن بقبلة ننهي مشكلات, وبكلمات ناعمة نعتقد أننا نخمد نيران براكين, هكذا نحن لم نفلح في تغيير أوطاننا للأفضل وحتى بعد ثورتين ثورة يناير أخرجت ديكتاتور جرف أرض وشعب أكثر من ثلاثة عقود متتالية وثورة يونيو أحرقت تيار ديني له تاريخ حافل من التلون والارهاب عاش في كل النظم بنظام براجماتي له جناح عسكرى خفي وسياسي ظاهرالى ان لفظه الشعب في ثورة خرج فيها ٣٠ مليون في شوارع مصر احتفالا وابتهاجا بإزالة الفاشية الدينية .

علي أمل التغيير اختار الشعب رئيس منتخب بدون تزوير بإرادة شعبية كانت له الظهير الداخلي, وقدم المصريين في بلاد المهجر الدعم الخارجي في كل المحافل الدولية ليس فقط دعم وبكلمات انما فى محافل دولية وعالمية لإثبات أنها ثورة وليس انقلاب، إنها ارادة ارادة شعب اراد التغيير وليسارادة مؤسسات عسكرية بل كانت اختيار شعب ضحى بالكثير متمنيا الأفضل.

فى مهزلة التعليم.. المسيحيون يمتنعون

فاطمة ناعوت

فاطمة ناعوت
ونحن صغار، فتحوا لنا مدارسَهم على وسعها، وفتحوا لنا قلوبهم على وسعها. علّمتنا راهباتُهم الأخلاقَ والقيم. وفاض علينا معلّموهم من علمهم ومعارفهم. أفهمونا أن مصر وطنٌ لكل المصريين، وأن الأرضَ وطنٌ لكل البشر، وأن الإنسانية ناموسُ الأرض.

وأن المحبة قانونُ الحياة. لا فرق بين إنسان وإنسان إلا بقدر أخلاقه وعلمه ومساعدته للآخر. تربينا فى مدارس مسيحية، فلم نشعر بالتمييز بيننا وبين زملائنا المسيحيين. مدرستى المسيحية التى نشأتُ بها فى طفولتى، كانت تضم بين أسوارها مسجداً صغيراً أنيقاً ونظيفاً. نُصلّى فيه متى شئنا.

خبراء المفرقعات يتمكنون من تفجير قنبلة بجوار كنيسة في أسيوط ولا خسائر فى الأرواح

إيهاب عمر

تمكن خبراء المفرقعات من تفجير قنبلة، تم العثور عليها بجوار كنيسة مار حنا بمركز القوصية التابع لمحافظة اسيوط دون وقوع أية خسائر فى الأرواح.

كان اللواء عبد الباسط دنقل، مدير أمن أسيوط، تلقى إخطارًا ، يفيد بالعثور على قنبلة بجوار كنيسة مار حنا بمركز القوصية .

انتقل خبراء المفرقعات والدفاع المدني إلى موقع القنبلة، وتم التعامل معها بمدفع المياه، وتفجيرها، دون وقوع أية خسائر في الارواح.
وجارٍ تحرير محضر بالواقعة، والعرض على النيابة.

مجدي يعقوب.. عاش وسقطت مدرسة سوهاج

فاطمة خير

فاطمة خير

ركض ابني غاضباً من أمام شاشة التليفزيون، وقال لي:لم أعد أحتمل رؤية هذه الإعلانات، فأنا يا أمي أخشى أن أفقدك كما يفقد هؤلاء الأطفال أمهاتهم في الإعلان. 

ابني الذي لم يكمل عامه السادس يعاني أزمة نفسية منذ بداية شهر رمضان، بسبب كثرة إعلانات التبرع للمستشفيات، وهي الإعلانات التي زادت بشكل كبير للعام الثاني على التوالي، ولن أبالغ إن قلت إنها تسيطر على 80% من حجم المادة الإعلانية (الإحصاء عشوائي تماماً )، وأنا عن نفسي عشت هذا الألم منذ العام الماضي، حتى أنني صرت أحول مؤشر التليفزيون بمجرد مرور إعلان منهم، أو أتحرك من أمام الشاشة، كل هذا ولم يمر أسبوع على بدء الشهر الكريم.

مَاهِيَّةُ مَمْلَكَةِ الكَنِيسَةِ

القمص أثناسيوس چورچ.

الكنيسة هي حياة في الروح القدس، قوية بروح القداسة تحيا للمسيح وبه وله. غنية بمخلصها، وهي لا تستعير قوة ولغة غنىَ العالم؛ لأن لغتها لغة الخلاص والتقديس. فمن دون الكنيسة يستحيل التعرف على المسيح الحقيقي، لذا من يرفض الكنيسة ليست له فرصة حقيقية للاتحاد بالمسيح.

نعم قد يتعرف على مسيح قصصي؛ لكنه لا يعرف مسيح الكنيسة القادر على كل شيء؛ الألف والياء؛ رسول اعترافنا؛ خبز الحياة؛ الراعي الصالح؛ وبكر الراقدين؛ رئيس كهنة الخيرات العتيدة؛ رب الكل؛ كوكب الصبح المنير؛ رئيس الايمان ومكمِّله.

من خلال نظرة ظواهرية (فينومنيولوچية) φαινομενολογια وتاريخية في آن واحد؛ نرى الكنيسة حاملة بشارة الخلاص المفرحة؛ طاهرة طهارة الحمل؛ مشرقة كجيش بألوية لأجل رأسها؛ الذﻱ جعلها مُشِعّة بجمال قديسيها وإعلانها نور الأمم كسفينة نجاة تجمع شعب الله؛ خميرة ونور وملح العالم، وشبكة تجمع وتضم للحياة الأبدية، مع جماعة المفديين المخلَّصين الذين اجتازوا بحر هذا العالم.

تَذْكَارُ ظُهُورِ جَسَدِ مَارِمِينَا العَجَائِبِيّ وتَكْرِيسِ كَنِيسَتِهِ

القمص أثناسيوس چورچ.

وُلدمينا في سنة ٢٨٥م بمعجزة إلهية من والدَيْنِ بارَّيْنِ ؛ أودكسيس وأفومية ، وسُمي مينا لأن أمه كانت عاقر واتاها الصوت السماوي "أمين" فسمَّته "مينا" لأنه ابن الصلوات. وكان أبوه صاحب سلطان ونفوذ في الإمبراطورية الرومانية.

لذلك عُين مينا قائدًا في الجيش؛ لكنه ترك مكانته لينذر نفسه لله ، ولما سُمع عنه ذلك، هاج عليه إبليس ودفع الإمبراطور إلى تعذيبه... فأعلن إيمانه بالمسيح وتحمل عذاباتٍ وآلامًا كثيرةً حتى قطع الرأس والحرق التي واكبتها تعزيات وظهورات سماوية؛ إلى أن نال الأكاليل غير المضمحلة من أجل بتوليته ونسكه وشهادة دمه الطاهر. وصار جسده مصدرًا لشفاء الأمراض ولطرد الأرواح الشريرة، وقد بُنيت مدينة رخامية عظيمة على اسمه بصحراء مريوط في عهد البابا أثناسيوس الرسولي، اشتهرت بالعجائب والمعجزات التي لإلهنا القدوس المتعجب منه بالمجد والعجيب في قديسيه .


2014 united copts .org
Copyright © 2017 United Copts. All Rights Reserved.
Joomla! is Free Software released under the GNU General Public License.